2010-12-30

انا متضامن مع أهالي سيدي بوزيد

تشهد ولاية سيدي بوزيد بتونس منذ اواخر شهر دسيمبر 2010 تحركات احتجاجية ومظاهرات على نطاق واسع بعد  إقدام شاب على  إحراق  نفسه بالنيران بسبب البطالة والفساد وسوء الأحوال الاقتصادية. وتقوم الحكومة التونسية والأجهزة الأمنية منذ بداية تلك التحركات باستخدام العنف ضد الأهالي المشتركين في التجمعات السلمية، مثل اطلاق رصاص حي لتفريق الأهالي، وقمع الوسائط التي تسعى لتغطية الأحداث وكشف حقيقة يحدث، مثل التشهير بقناة الجزيرة الفضائية ومصادر جريدة الموقف، وحجب عدد من المواقع الاجتماعية لمحاولة منع تدفق الصور ومقاطع الفيديو والمعلومات على شبكة الانترنت، التي تعتبر إلي الان المصدر الرئيسي للمعلومات في ظل غياب تغطيات إعلامية للأحداث أو تجاهلها!.

أدعوكم لمشاركة مجموعة من القوى السياسية ونشطاء من المجتمع المدني والمدافعين عن حقوق الإنسان ومدونون مصريون في التضامن مع أهالي سيدي بوزيد والشعب التونسي، في وفقة تضامنية يوم الأحد 2 يناير 2011 الساعة 5 مساء، بميدان طلعت حرب، وسط البلد، القاهرة.

متضامن مع أهالي سيدي بوزيد في الدفاع عن حقوقهم
ضد قمع الحكومة التونسية وعنف الأجهزة الأمنية

ليست هناك تعليقات: